100 Days of Solitude – Day 6

She felt heavy, as if layers of some unknown residue were accumulating in her veins, blocking the flow to her heart, something that can’t be washed away by any amount of rain or tears.

Standing before the mirror, she couldn’t recognize herself anymore. Who am I? why is everybody gone? Why would I expect them to stay?

And then she knew exactly what she needed, for it was the first time she looked it in the eye. Hard as it was, she knew she had to admit it.She needed to rain to cleanse her, no tears to vent it out, for she had already done that before.

Now that the rain stopped and her tears dried up, she was left with one choice.

Change.

Advertisements

Gardenia

 

Well, I’m not the biggest fan of flower and roses but this one is a special case. This was a mother’s day gift. It blossomed only once before and wilted quickly. One da after my mother left to Abu Dhabi, leavin this Gardenia plant near the window and reminding me of watering it every once in a while, I found this big blooming white Gardenia flower.

So, when I told my mother on the phone she seemed really happy, which makes me wonder at how much mother’s instinct makes them love taking care of things, even plants. Lat time she was away I runied a large plant which was creeping across the living room’s wall and was a source of pride for my mother. Really beautiful plant! I accidently cut it and then taped it back together, believing it would weld back together! Few weeks later its leaves turned yellow and dry.

Actually I remember someting funny about Gardenia. One time my friend Sarah who’s quite a classy lady came in to the office smelling a gardenia flower, and said: “I love gardenia! just yesterday I was telling my mother that I felt lik smelling a gardenia flower”. So, my other friend and I looked at her and were like: “You really feel like smelling flowers? We feel like having muffins for example, but smelling flowers? Nah, too borgois for us!”

This was a random post since I haven’t blogged in a week. Have a nice weekend everyone!

Book Review: زمن الخيول البيضاء

أرض يعرف فيها الناس الخيل كما يعرفون أبناءهم، أرض تعرف أهلها ويعرفونها

هكذا تبدو فلسطين في أول الحكاية، إذ يصورها الكاتب مستنداً إلى روايات من عاشوا في تلك الفترة وعاصروا ما فيها من أحداث وعادات قد تكون جديدة على كثيرين منا، فكثير مما كنت أسمعه وأشاهده عن الحياة في فلسطين في بدايات القرن العشرين يتحدث عن ظلم الناس لبعضهم وظلم المرأة وما إلى ذلك، لكن في “زمن الخيول البيضاء: يعرض إبراهيم نصر الله جوانب أخرى من حياة الفلسطينيين، حيث كانت المرأة تحظى بمكانة قد تفتقدها في بعض مجتمعاتنا المعاصرة، ورغم وجود بعض الناس الذين غلبهم الجشع والطمع في المنصب إلا إن الطابع العام للمجتمع كان يتسم بالمودة والتراحم بين الناس. م

هكذا كانت بداية الحكاية، ولو عرف القارىء نهايتها فقد يصعب عليه الربط بينهما، فكيف حدث ما حدث؟ وكيف تتحول قرية من ملاذ هادىء تجري فيه الخيول بحرية  إلى محرقة يطير فيها الحمام بأجنحة محترقة؟ قد يكون الربط المباشر صعباً، إلا أن تسلسل الأحداث في الرواية يجعل الأمر يبدو منطقياً أكثر، روائياً على الأقل، فكلما توغلت في الرواية شعرت أكثر بلامنطقية الأحداث رغم واقعيتها، فكيف يقتلع شعب من أرض ولدوا فيها وعاشوا فيها لأجل أشخاص لا يعرفون عن الأرض أكثر من اسمها؟ وكيف تعذب قرية بكاملها بسبب رصاصة لم يطلقوها ولم تصب أحداً بينما يحظى قتلتهم بحماية وحصانة كاملتين؟

وكأن الكاتب يريد أن يقول: هذا ما كان لدينا، وهكذا فقدناه! كأنه يريد أن يشعرك بمرارة الظلم الذي تعرض له أهل فلسطين الذين قتلوا واقتلعوا من أرضهم، ليس بقصائد أو عبارات رنانة أو مشاهد ميلودرامية، بل بسرد واقعي يجعلك جزءاً من التجربة، وكأنك تعيش معهم، تشرب قهوتهم وتحضر أعراسهم وتمتطي خيولهم، وترافق الثوار في الجبال وتدفن معهم شهداءهم وفي النهاية تجد نفسك واقفاً معهم تتأمل بيوتهم وهي تحترق، والفرق الوحيد بينك وبينهم هو أنهم كانوا سائرين إلى المجهول، أما أنت فتعرف، ولو جزئياً، ما ينتظرهم في الأعوام القادمة

من جهة أخرى يقدم الكاتب معلومات تفصيلية مأخوذة من شهود عيان عاصروا تلك الفترة تشكل مصدر توعية مهم حول تاريخ القضية الفلسطينية وضياع فلسطين الذي كان النتيجة النهائية لسذاجة السياسة العربية وجشع بعض العرب المتواطئين مع الإنجليز والصهاينة  خاصة الزعماء المدعون للوطنية، وبالطبع دهاء بريطانيا ودعمها الصارخ للصهاينة الذين لم يترددوا في سحق كل من يقف في طريقهم حتى البريطانيون

لكن، أليس هذا هو نفس السيناريو الذي نعيشه الآن؟ زعامات عربية متواطئة مع العدو وآخرون يصدقون كل ما تقدمه لهم الدول الغربية من وعود بالسلام، ودول غربية تدعم الكيان الصهيوني بكل وقاحة متعامية عن كل أفعاله، وصهاينة يعدون نفسهم فوق القانون ويرتكبون جرائم قل ما أتى التاريخ بمثلها دون أن يعملوا حساباً لأحد!

هل تغير شيء؟

مما لفت انتباهي في الرواية ملاحظة هامشية تقول: “كان الصهاينة قد شرعوا باستخدام طرق جديدة لقمع الثورة الفلسطينية تضمنت تفجير المقاهي بالقنابل وزرع ألغام موقوتة في الأسواق المكتظة بالفلسطينيين” طبعاً تفجير المقاهي والأسواق معروف الآن بأنه أعمال “إرهابية” يقوم بها العرب، لكن ها هو التاريخ يقول إن الصهاينة هم من بدؤوا بها، ليس للدفاع عن أنفسهم بل لقمع من يدافعون عن أنفسهم وأراضيهم

ومن الأشياء الأخرى التي لفتت انتباهي ما يسرده أحد الشهود حول الحرب العربية الإسرائيلية وجيوش الإنقاذ العربية وخديعة إنجلترا للعرب، إذ قال وهو يصف هجوم المستوطنين اليهود على قريته ليلاً وأهل القرية نائمون: “فاجأوا الناس نائمين، وكنا نعتقد أننا في حماية جيش الإنقاذ ، لكن الحق علينا يا عمي، فنحن ننسى، الله كم ننسى! يا عيبنا كم ننسى! كيف نسينا أنهم خدعونا عام الـ36؟ كيف؟ كيف ننسى؟ أرسلوا لنا جيوشاً صنعها الإنجليز ويقودها الإنجليز لنقاتل الإنجليز واليهود الذين يحميهم الإنجليز، كيف صدقنا؟

زمن الخيول البيضاء مضى، لكن الحكاية لا تزال مستمرة، لم تتوقف يوماً

More Love…

 I bless the hoss from hoof to head –
From head to hoof, and tale to mane! –
I bless the hoss, as I have said,
From head to hoof, and back again!
~James Whitcomb Riley

 

 

 A horse is the projection of peoples’ dreams about themselves – strong, powerful, beautiful – and it has the capability of giving us escape from our mundane existence.  ~Pam Brown

 

 

 When I bestride him, I soar, I am a hawk: he trots the air; the earth sings when he touches it; the basest horn of his hoof is more musical than the pipe of Hermes.  ~William Shakespeare, Henry V 

 

The essential joy of being with horses is that it brings us in contact with the rare elements of grace, beauty, spirit, and fire.  ~Sharon Ralls Lemon
 

 

 In riding a horse we borrow freedom.  ~Helen Thomson

 

All I pay my psychiatrist is the cost of feed and hay, and he’ll listen to me any day.  ~Author Unknown

100 Days of Solitude – Day 5

“Why does loneliness have to hurt?” She thought to herself. Isn’t it with the companionship of others that we expect to be hurt the most? And don’t we all crave loneliness one time or another?

All the rationalization didn’t seem to help as life seemed like a vague, dark mile that she has to walk alone. Ironically that visual held the answer to her question, and the key to her salvation.

Loneliness doesn’t hurt. It’s the underlying thought of it lasting forever that make people lose their minds.

She looked up again, and a liberating sense of euphoria washed over her.

“I’m never alone”

For the Love of Horses

“الخيل معقود في نواصيها الخير إلى يوم القيامة”

حديث شريف

” There is something about the outside of a horse that is good for the inside of a man”

لماذا تركت الحصان وحيداً؟ ـ لكي يؤنس البيت، يا ولدي، فالبيوت تموت إذا غاب سكانها

I Love…

Feeling extremely sleepy when having nothing to do

Having a harmless object thrown at me by a friend for saying something absurd

The dialogue box saying “No errors found” when I press F10 (Poliscript specific)

Checking my email in the morning to find an email from my sister titled “Zozo pics”

Being at home

The unspoken “I told you so”

Date molasses دبس التمر

Pharmacies

Little girls wearing dressed and walking around like penguins

Remembering random things in public and trying to hold back on laughing or pretending to be reading a text message and laughing at it

Thanks AlmondJoyce for the writing exercise! It’s always fun to find an excuse to write about things you [insert feeling here]

k

100 Days of Solitude – Day 4

She built those walls, not because she wanted to shut people out, but to make sure only the worthy came in.

Nobody seemed to be worthy enough. But then, day after day, a sneaking suspicion grew in her mind, though hard she tried to deny it, that maybe it’s not them who weren’t worthy enough, maybe she just wasn’t worth it.

Battered, she couldn’t decide. But one thing she knew for a fact: she made herself a prisoner inside those walls, and now she must destroy them.

100 Days of Solitude- Day 3

Now she was hearing a sound. Was it the sound of some distant clock or her own thoughts echoing of the brick walls? She couldn’t decide, but one thing she knew was that those were the only things she had: Time and Thought.

For a moment, the absence of an audience intimidated her, but as the realization sat in, she felt the strings of tension loosening off her mind, and she was at ease.And then she has that life-changing epiphany…

“I should have done this a long time ago”

And she was hoping it wasn’t too late.

Tough Week, huh?

Well, it’s been a tough week, in whatever sense of the word that suits you, to each his own. Let’s hope everyone will have a chance to rest their minds and have a peaceful weekend, just like this guy I ran into earlier today. It looked like the world outside that yellow chair didn’t exist!

Behold the thoughtful eyes though, makes me  wonder if cats do day-dream!