لنتحدث عن الطبيخ

لنتحدث عن أصل الحضارة، لنتحدث عن الطبيخ

لا، مش تخويت ولا مسخرة لا سمح الله، ولا أنا من جماعة المرأة المتحضرة المستقلة بتعرفش تطبخ، ولا من الجماعة اللي بضربوا الطبيخ كمثال على “حكي النسوان الفاضي” وهو ممكن يعمل لمرته شر وشر وينكد عالدنيا إذا رجع عالبيت وما لقاها طابخة

الحقيقة إنه الحضارة البشرية ممكن تنقسم إلى فترتين: ما قبل الطبيخ وما بعد الطبيخ. تخيل الوضع ما قبل اكتشاف النار واكتشاف تأثيرها على الطعام. كان الإنسان القديم يقضي نص اليوم بجمع ثمار أو بيمضغ لحم ني عشان يجمع سعرات حرارية يا دوب تكفي عشان يرجع تاني يوم يجمع ثمار ويصيد حيوانات، تقريباً زي اللي بشتغل عشان بجيب مصاري يروح عالشغل، اختلف الزمان وعبودية حاجات البقاء واحدة. وطبعًا واحد بقضي يومه يقطف موز ويطارد جواميس مش حيكون عنده وقت يعمل إشي تاني، حتى الرسومات اللي بالكهوف بتقول النظريات إنها كانت من إبداع النساء لأنهم كانوا يقعدوا فاضيين يستنوا يرجع الرجل الغامض بسلامته ومعاه روزق اليوم، يعني النساء أول من مارس الإبداع واكتشفنا الفن قبل ما نكتشف الطبيخ، أسمع حدا يرجع يقول المرأة مكانها المطبخ بعد اليوم

بعدين حصلت الثورة، واكتشف الإنسان إنه بقدر يضاعف قيمة الطاقة في الطعام بتعريضه للنار وصار يحصل على كميات كبيرة من السعرات الحرارية في وقت أقل وبتناول كميات أقل. حتى إنه في عالم بقوللك إنه هاد الإشي ساهم في تطور العقل وبالتالي تطور الجنس البشري، بس بلاش نفوت في نظرية التطور حاليًا مش ناقصنا اتهامات كفر وزندقة والدنيا رمضان. لكن، كوننا بشر، وإذا بلشنا في إشي ما بنوقف حتى نمسخه ونحوله لسلاح تدمير ذاتي، أبدعنا في الطبخ حتى وصلنا مرحلة صار ممكن ناخد طاقة أضعاف حاجتنا اليومية بكميات تسمن ولا تغني من جوع، فانتشرت الشراهة والبدانة والأمراض المرتبطة فيها

ووصلنا مرحلة من العهر إنه الأكل صار ينكب في البحر للحفاظ على أسعاره في السوق بينما في ناس بتموت جوع، وصار الأكل نوع من البذخ والفن مش مجرد ضرورة حياتية. وأنا شخصيًا بحب الأكل وبعتبره فن فعلًا، لكن لما أشوف برنامج بورجيك إنه ممكن صحون كاملة تنكب في الزبالة لمجرد إنه الديكور مش زابط أو الجزر مش مستوي منيح، في وقت فيه واحد من كل ثلاثة أطفال في الدول النامية عندهم تأخر نمو ناتج من سوء التغذية، ساعتها بتحس إنه سم الهاري

أمنية كل إنسان تقريبًا يكون الأكل ما بنصح، وأنا بعتقد إنه إذا العلم توصل لطريقة يخلي الأكل ما ينصح رح تكون هاي نهاية الجنس البشري باختصار. تخيل حشود من الناس بتاكل ليل نهار من دون الحصول على طاقة، هياكل عظمية متحركة مكسوة بجلد باهت تتصارع على طعام لا يسمن ولا يغني من جوع، يعني لو بتتخيل جهنم ممكن يطلع معك هيك مشهد

الحاصل، إذا كان كلام العالم صحيح حول علاقة الطبيخ بتطور العقل، معناته نظريًا إذا القرود تعلمت الطبيخ ممكن فيلم Planet of Apes يصير حقيقة، وبالتالي رجاء اللي عنده قرد يحرص إنه ما يتعلم يطبخ حتى نتأكد من الموضوع

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s